مرحباً بكم في مدونة مجتمع أكاديمية الشارقة للتعليم!

اسمي دكتورة جنين رومانو، وأنا المدير التنفيذي في أكاديمية الشارقة للتعليم. تأسست أكاديمية الشارقة للتعليم في عام 2020 من قبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حيث بدأنا بتقديم برامج التطوير المهني للمعلمين والقادة في الشارقة وجميع أنحاء العالم. في عام 2021 انتقلنا إلى موقعنا الجديد، وفي عام 2022 حصلنا على الترخيص المؤسسي من مفوضية الاعتماد الأكاديمي لدولة الإمارات العربية المتحدة، وبدأنا في تقديم برنامج دبلوم الدراسات العليا في التعليم.  

هنا في أكاديمية الشارقة للتعليم، تتمثل رؤيتنا في قيادة وابتكار وتمكين التميز التربوي في مجتمع تعليمي متنوع. هذه الرؤية ليست متضمنة فقط في جميع حسابات البريد الإلكتروني الخاصة بنا، بل هي أيضاً محفورة في قلوبنا.  

لا يتكون هذا المجتمع من الطلاب والمعلمين فحسب، بل يضم أيضاً القيادة وأولياء الأمور والمجتمع ككل. لذلك إن كنت تقرأ هذا النص، فأنت أيضاً جزء من هذا المجتمع التعليمي المتنوع وأنت السبب الذي دفعنا إلى إنشاء هذه المدونة!

أردنا عبر هذه المدونة أن يكون لدينا مساحة مفتوحة لجميع أفراد مجتمعنا تمكنهم من معرفة المزيد حول ما يجري في مجال التعليم ليس في الشارقة فقط، ولكن في جميع أنحاء العالم.
وفي حين أن الهدف العام للأكاديمية هو مساعدة المعلمين على تطوير مهاراتهم إلى أعلى المستويات متبعين أفضل الممارسات والأبحاث، إلى جانب تطوير النظام التعليمي، وإدارة التغيرات في نظام التعليم بنجاح، إلا إننا ندرك أيضاً أهمية أن تلعب أكاديمية الشارقة للتعليم دوراً في دعم كل أفراد مجتمعنا التعليمي المتنوع. لا نريد أن تكون هذه المدونة مكاناً يتعلم فيه المعلمون والطلاب عما يعنيه امتلاك مهارات القرن الواحد والعشرين والمعرفة فحسب، بل أيضاً مكاناً يمكن للآباء وكافة أفراد المجتمع أن يعثروا فيه على إجابات لأسئلتهم.
 

سننشر لك أسبوعياً مدونات كتبت بالتعاون مع كبار الخبراء في مجال التعليم، والتي سنشارك ونوضح من خلالها معلومات حول مواضيع متعلقة بالذكاء الاصطناعي، والتعلم الاجتماعي والعاطفي، وتوقعات تحسين المدرسة، ومحو الأمية في الرياضيات، ونظرية الألعاب، والتكنولوجيا التعليمية، وغيرها. القائمة تطول، ولكن يبقى الجزء الأفضل في هذه التجربة أننا سنشرح لك كل هذه المفاهيم بعبارات بسيطة يمكنك استيعابها بغض النظر عن خلفيتك التعليمية.  

عندما تزور الحرم الجامعي لأكاديمية الشارقة للتعليم الذي يقع في المدينة الجامعية بإمارة الشارقة، أو حتى إن قمت بزيارة أي جزء آخر من المدينة، سيكون من السهل عليك أن تلاحظ أن من يتواجد هنا جاء من أجل التعلم والتثقف. نهدف من خلال إنشاء مدونة أكاديمية الشارقة للتعليم إلى جلب هؤلاء الأشخاص إلى مجتمعنا عبر الإنترنت. آمل ألا تقتصر تجربتك هنا على تعلم المزيد من المعلومات، بل أن تستمتع كذلك بما تقرأه وتجده مفيداً.  

أهلاً بكم في مدونة أكاديمية الشارقة للتعليم! صديقنا الأزرق يرسل لكم عناقاً كبيراً!

2 Comments

  1. Loved the idea and the target of initiating this blog.. I do believe that professional learning community is one of the main factors to achieve success and share success stories that can help strugling educators, schools, stakeholders and parents
    Best wishes
    Subreen

Leave a Comment

2 Comments

  1. Loved the idea and the target of initiating this blog.. I do believe that professional learning community is one of the main factors to achieve success and share success stories that can help strugling educators, schools, stakeholders and parents
    Best wishes
    Subreen

Leave a Comment